تقرير يشرح كيفيّة استخدام الذكاء الاصطناعي لسرقة 35 مليون دولار من بنك في دولة الإمارات

نشرت صحيفة فوربس Forbes تقريراً يشرح عملية احتيال شنّها قراصنة مجهولون على بنك في دولة الإمارات، حيث نُفّذت العملية باستخدام تكنولوجيا تزييف الصوت العميق Deep voice واستطاع المهاجمون سرقة ما يقارب 35 مليون دولار.

بدأت العملية عندما استقبل مدير في البنك اتصال من أحد كبار عملائه الذي أراد نقل بعض الأموال لتيسير عمله. مدير البنك تعرّف على صوت العميل على الفور، كما أن المدير كان قد استقبل رسائل بريد إلكتروني منه.  وقد بدت هذه الرسائل والاتصالات شرعيّة، ولكن ماكنت هذه إلا عملية احتيال من قبل قراصنة. استطاعوا من خلالها سرقة 35 مليون دولار ونقلها إلى حسابات غير معروفة.

بالطبع قام القراصنة بدراسة هذا الهجوم لفترة زمنيّة حيث قاموا بجمع بيانات عن العميل والبنك من ثم ذلك تم استخدام تكنولوجيا تزييف الصوت Deep voice لإقناع مدير البنك. تعد هذه التكنولوجيا أحد أنواع تقنيّة التزييف العميق Deepfake التي تستخدم الذكاء الاصطناعي لتزييف الصوت، الصور والفيديوهات حيث يصعب تمييز الفيديوهات والصور المزيّفة من الحقيقيّة. يمكن إنشاء وجوه جديدة باستخدام هذه التقنيّة أو تعديل صور أو فيديوهات لأشخاص حقيقيين، كما أنّه من الممكن تعديل الصوت والحركة بشكل احترافي وعالي الدقّة. 

كيف تعمل تقنيّة “ديب فيك” Deepfake وما هي مخاطرها؟

“تمثل التزييفات السمعية والمرئية العميقة تطوراً رائعاً لتكنولوجيا القرن الواحد والعشرين، لكنها أيضاً من المحتمل أن تكون خطرة بشكل لا يصدق كونها تهديداً كبيراً للبيانات والمال والأعمال” – الباحث الأمني Jake Moore.

كيف يمكننا حماية أنفسنا؟

  • يجب نشر الوعي في مكان العمل وبين الأصدقاء والعائلة عن كيفيّة عمل تقنيّة التزييف العميق Deepfake واستخداماتها
  • يحتاج القراصنة إلى صور، فيديوهات أو تسجيلات صوتيّة لاستخدام الذكاء الاصطناعي وتزييف المحتوى، لذا يجب تقليل مشاركة البيانات الخاصّة بنا بشكلٍ عام وخصوصاً على منصات التواصل الاجتماعي
  • إذا تم التوصل معكم من قبل شخص تعرفونه للقيام بأمر هام، يفضّل التحقق من هوية الشخص عن طريق أحد وسائل التواصل الأخرى

 

المصدر

هل كانت هذه المقالة مفيدة؟

عن عملنا

أخبار وتنبيهات رقمية

موارد المساعدة الذاتية

الدعم الرقمي

التدريب والعيادات

المساعدة الطارئة