كيف نحمي أطفالنا من التنمّر الإلكتروني؟

يعاني العديد من الأطفال واليافعين من مشكلة التنمّر، ومع مرور الزمن، انتقلت هذه المشكلة الاجتماعيّة الى المساحة الإلكترونيّة، حيث يقوم بعض الأطفال بإساءة استخدام الانترنت والتنمّر على الآخرين، مما يؤدي في أغلب الحالات إلى زيادة مشاكل الصحّة النفسيّة بين الأطفال. كما قد يؤثر التنمّر على نواحي أخرى في حياة الطفل كالحياة الإجتماعيّة أو الدراسة. على سبيل المثال، يقرّر العديد من الأطفال – الذين يتعرّضون للتنمّر – عدم الخروج من المنزل أو اللعب مع الأطفال الآخرين لأنّهم يخشون التنمّر. لذا علينا القيام بواجبنا تجاه أطفالنا وتقليل خطر التنمّر الإلكتروني عليهم.

في هذا الدليل، سوف نتعلّم بعض الخطوات التي تساعدنا في تقليل مخاطر التنمّر في المساحة الإلكترونيّة:

تشجيع الأطفال على التحدث مع الوالدين عندما يواجهون أي مشاكل في المساحة الإلكترونيّة، أو عندما يتعرضون لأي نوع من التنمّر أو خطاب الكراهية. العديد من الأطفال لا يشعرون بالأمان عند التحدّث مع الوالدين، وذلك يؤدي إلى جعل الأمور أكثر تعقيداً. 

بعد التحدّث مع الطفل، يمكن للوالدين أن يقوموا باختيار القرار الصائب، علماً أنّه من المهم أن يتم إشراك الطفل بصنع القرار وذلك يشجّع الأطفال على التحدّث مع والديهم عند المرور بأي مشكلة مستقبليّة أخرى.

يقوم العديد من أفراد الأسرة بارتكاب خطأ شائع وهو تشجيع الأطفال على ممارسة التنمّر تجاه الفرد الذي أساء لهم، حيث أنّهم يظنّون أن ذلك سوف يساعد الأطفال على استعادة كرامتهم. ولكن ذلك لا يحلّ المشكلة بل يزيد من التنمّر داخل المساحة الإلكترونيّة وخارجها.

في مثل هذه الحالات، من أفضل القرارات هي التكلّم مع الأطفال والسماع لهم، لذا يتوجّب على الوالدين التركيز على الطفل أكثر من المتنمّر أو المشكلة ذاتها.

يمكن أيضاً توعية الطفل عن مصاعب الحياة، حيث أنّه يجب على الأشخاص الناجحين أن يكون لديهم نوع من المرونة في مواجهة التحديات. كما يمكنكم إعلام أطفالكم أنّكم سوف تساندونهم في أي مشاكل تظهر في طريقهم.

عند التعرّض للتنمّر الإلكتروني، هناك العديد من الخطوات التي يمكن اتخاذها لإيقاف أو الحدّ من التنمّر، مثلاً، يمكن القيام بالإبلاغ عن الحساب المتورّط بعمليّة التنمّر، كما يمكن حجب الشخص أو حذفه من قائمة الأصدقاء أو المتابعين.

قد يقوم بعض المتنمّرين بمحاولة اختراق حساباتكم أو استخدام الهندسة الإجتماعيّة ضمن عمليّاتهم، لذا ننصح الوالدين بمستعدة أطفالهم وتشجيعهم على حماية جميع الحسابات عن طريق استخدام كلمة سرّ قوية، وتفعيل خاصيّة التحقّق بخطوتين أينما وجدت. 

المصدر

هل كانت هذه المقالة مفيدة؟

عن عملنا

أخبار وتنبيهات رقمية

موارد المساعدة الذاتية

الدعم الرقمي

التدريب والعيادات

المساعدة الطارئة