أفاست Avast تبيع بيانات التصفّح الخاصة بمستخدميها

كشف فلاديمير بالانت Wladimir Palant، مؤسس آد بلوك بلس Adblock Plus، عن تورّط أفاست Avast في بيع كميات هائلة من بيانات التصفّح الخاصة بمستخدميها.

وقامت شركتي موزيلّا Mozilla وأوبرا Opera بحذف كل إضافات أفاست Avast من متصفحاتها بعد تلقي تقارير أظهرت عمل شركة أفاست Avast بما على الأرجح أن يسمّى برمجيّة تجسس Spyware. وجدير بالذكر أن إضافات أفاست Avast لا تزال موجودة على المتصفحات الأخرى، مثل متصفح غوغل كروم Google Chrome.

وتبيّن أنّ أرباح الشركة لا تأتي فقط من حماية معلومات 400 مليون مستخدم لها، بل تجني أفاست Avast أرباحً من بيع بيانات التّصفح  الخاصة بمستخدميها. وتقوم الشركة ببيع هذه البيانات منذ عام 2013 على الأقل. 

وفقاً لصحيفة فوربس Forbes، “أنّ ما تقوم به الشركة لا يسمّى فضيحة خصوصيّة لأنه لا يمكن معرفة الأشخاص الذي يتم بيع معلوماتهم” – قال أوندريج فلسيك Ondrej Vlcek، المدير التنفيذي لشركة أفاست Avast.

وكما شرح، فليسك Vlcek، طريقة جمع المعلومات وبيعها: فيقوم برنامج أفاست Avast – أو إضافاته على المتصفح – بجمع معلومات البحث الخاصة بالمستخدمين، ولكن قبل أن تصل هذه المعلومات الى خوادم الشركة، يتم نزع جميع المعلومات الشخصيّة منها، مثل الأسماء والعناوين. ثم يتم تحليل هذه المعلومات بواسطة شركة جامبشوت Jumpshot، التابعة لشركة أفاست، ثم يتم بيعها لزبائن معظمهم مستثمرين ومديري علامات تجارية.

وجاء في تقرير صحيفة فوربس Forbes: “تعلن شركة جامبشوت Jumpshot على موقعها أنها تملك معلومات مفصّلة عن 100 مليون مستخدم و 20 مليون تطبيق عالمي. وتبيّن المعلومات جميع التفاصيل عن تفاعل المستخدمين مع  المواقع التي يزوروها ومع الإعلانات. ويستطيع زبائن موقع جامبشوت Jumpshot البحث في أي فئة أو بلد أو مجال.” وقد يكون ذلك مخيفًا بالنسبة لخصوصية مستخدمين أفاست Avast.

ننصح المستخدمين – في هذه الفترة – بالابتعاد عن  إضافات أفاست Avast على المتصفح (مثل: أفاست أونلاين سكيوريتي Avast Online Security  وأي في جي أونلاين سيكيوريتي AVG Online Security  وأفاست سيف برايس Avast SafePrice  وأي في جي سيف برايس AVG SafePrice).

 

المصدر

هل كانت هذه المقالة مفيدة؟

عن عملنا

أخبار وتنبيهات رقمية

موارد المساعدة الذاتية

الدعم الرقمي

التدريب والعيادات

المساعدة الطارئة