دراسة جديدة توضح خطورة الثغرات الأمنية في تطبيقات أجهزة أندرويد وآبل  

أوضحت دراسة حديثة أن الكثير من تطبيقات الهواتف الذكية تحتوي على ثغرات رقمية أمنية عديدة. أصدرت شركة بوسيتف تيكنولوجيز (Positive Technologies)، المتخصصة بتطوير أدوات تحليل للمخاطر الرقمية، الأسبوع الماضي تقريراً حول دراستها التحليلية لـ ١٧ تطبيق للهواتف الذكية، مشيرةً إلى تواجد ثغرات ونقاط ضعف عالية الخطر في ٤٣٪ من تطبيقات الأندرويد و٣٨٪ من تطبيقات أجهزة آبل (أي نظام تشغيل iOS).

مستوى ومدى خطورة الثغرات المتواجدة ضمن التطبيقات حسب نظام التشغيل. الصورة من التقرير.

من ضمن المخاطر المكتشفة، توضح الدراسة أن أكبر المخاطر الأمنية هي عدم آمان مخدمات تخزين البيانات في هذه التطبيقات، والتي وجدت في ٧٦٪ من التطبيقات التي تمت دراستها. نقطة الضعف هذه تعرض معلومات المستخدمين الشخصية للخطر، بما في ذلك كلمات المرور والبيانات المصرفية. نقطة ضعف أخرى أوضحتها الدراسة هي عدم أمان آلية ونظام إدارة نقل البيانات، والتي وجدت في ٣٥٪ من التطبيقات. 

تنصح شركة بوسيتف تيكنولوجيز المستخدمين بعدم سماح كل الأذونات المطلوبة وعدم استخدام اي أجهزة خضعت لعملية تجذير (Rooting) أو كسر حماية (Jailbreak). يمكنكم قراءة الدراسة بشكل كامل من خلال هذا الرابط.

ننصح بمراجعة الأذونات التي تطلبها التطبيقات جيداً، وعدم القيام بتنصيب أي تطبيق يتطلب أذونات أكثر مما يحتاج لإنجاز عمله، أو الذي يطلب أذونات قد تشكل مصدراً للخطر على خصوصيتكم وأمانكم الرقمي. يمكن مراجعة المقالة من سلامتك ويكي لمعرفة المزيد حول الأذونات على نظام التشغيل أندرويد والمخاطر المرتبطة بها.

عن عملنا

أخبار وتنبيهات رقمية

موارد المساعدة الذاتية

الدعم الرقمي

التدريب والعيادات

المساعدة الطارئة