كيف يقارع السوريون نظامهم في الفضاء الافتراضي

يعد الصراع السوري السوري الحالي الحرب الأولى التي تدار في زمن العوالم الافتراضية المفتوحة حيث تتضافر  تقنيات الهاتف النقال ووسائل التواصل الاجتماعي وأفراد من الجيل الرقمي الذي نشأ في ظل هذه التقينات[1] لتخلق خليطاً  لا حدود لسلطته وغناه. هذه الحرب التي يدور رحى  بعض منها منها في الفضاء الإلكتروني الذي أصبح واحدا من أدواتها أيضا، ليست بالحرب السهلة. فمؤيدي النظام ومناهضيه على حدٍ سواء يوظفون وسائل التواصل الاجتماعي لأهداف التواصل، والتنسيق، وحشد الرأي العام الداخلي، وكسب الدعم والموالين، والتأثير على الرأي العام العالمي، ولخوض العمليات أيضا. تلقي هذه الدراسة القصيرة الضوء على كيف يخوض الثوار حربهم الافتراضية ضد النظام وتبدأ برسم ملامح هذه الحرب وكيف بدأها النظام وتطور استجابة الثوار لها.

التقرير كاملا: كيف يقارع السوريين نظامهم في الفضاء الإلكتروني

[1] الجيل الرقمي (Digital natives) هو كل شخص ولد في عصر تقنيات المعلومات والاتصالات

هل كانت هذه المقالة مفيدة؟

عن عملنا

أخبار وتنبيهات رقمية

موارد المساعدة الذاتية

الدعم الرقمي

التدريب والعيادات

المساعدة الطارئة